الغاء الاشتراك

اشتراك

بآب صَلآة الجمعة

عرض المقال
بآب صَلآة الجمعة
1326 زائر
20-08-2010
إخوآنكم بشبكة القرآن الكريم

يَسر إخوآنكمْ بشبكة القرآن الكَريمْ أنْ تُقدمْ هَذآ الدَرسَ عَونآ لزآئريهآ وطُلآبهآ حَتى يَسهلْ الرجُوع إليهآ والتَي قآمْ بشَرحهآ الشيخ – سآمي بن محمد الصقير – وقَد تَمْ بَثهآ عبر شَبكة وغرفة القرآن الكَريم فَجزى الله الشيخ خَير الجَزآء ونفعَ بعلمهِ .

نَتركمْ معَ الدرسْ الأول

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله ِ وصحبه آجمعين قآل المؤلف رحمه الله تعآلى بآب صلاة الجمعة سُميت بذلك لجمعهآ الخلق الكثير ويومهآ افضل أيام الأسبوع وصلاة الجمعة مستقله وافضل من الظهر وهي فرض الوقتْ ,فلو صَلى الظهر أهل بلد معَ بقآيا الوقت لن تصح وتأخر فآئتةً لفوتهآ والظهر بدلا عنهآ إذا فاتت تلزم الجمعة كلَ ذكرٍ ذكرهُ إبن المنذر إجمآعآ , لأن المرأة ليست من أهل الحضور في مجآلس جمع الرجآل؟!

بآب صلاة الجمعة سُميت بذلك لجمعهآ الخلق الكثير ويومهآ افضل أيام الأسبوع وصلاة الجمعة مستقله --<نعم هيَ صلآة مستقلة وليست ْ بدلآ عنْ الظهر والخطبتآن بدلآ عنْ ركعتينْ وتقدم لنآ بهذآ يبطل أو تبطل المعآيآة قول بعضهم صَلآة تقصرْ في الحَضر وليستْ بدلآ عنْ الظهر وذهبَ بعضُ أهل العلمْ رحمهم الله إلى أن الجمعة بدلاُ عن الظهر والخطبتآن بدلآ عن ركعتين ونَصهآ بالأول كمآ سبق وينبغي على ذلك ويترتب على هذآ الخلاف وأنه ليس خلآف لفظيآ أحكآمهآ مآيلي:

- أننآ إذا قلنآ إنها صلآة مستقله وأنها لاتنعقد بنية الظهر لمنْ لآتجبٌ عليه.

- أنهآ تَجوز قبل الزوآل ولو قلنآ إنها بدلآ عن الظهر فلآ تصح قبل الزوآل .

- ليسَ بمن قٌلد الآمآمة بالجمعة لآ يأمُ بالصلوات الخمسْ . وإذا قآل الإمآم لشخص أو ولي الأمر صلي الجمعة في هذآ المسجد فإذا قلنآ أن الجمعة صلاة مستقله فليس له أن يصلي بقية الصلوات ولو أنها بدلآ عن صلآة الظهر فكذلك بقية الصلآة لانه لامزية للظهر عن غيرهآ فإنهآ أيضآ لاتجمع مع العصر في محلٍ يُبيح الجمع .

يقول رحمه الله فلو صل الظهر أهل بلد مع بقآء وقت الجمعة فلآ تصح إذا كآنو مستطوطنين وبآقي الشروط لأنهم مخآطبون لصلآة الجمعه وقال رحمه الله وتأخر فآئتة لخوف فوتها ولو إشتغل بهذه الفآئته لفآتته صلآة الجمعة كذلك ايضآ تؤخر فآئته لصلآة الجمعة , وقدر أن جمآعة من أهل البلد أرادو أن يصلو الجمعة فتذكرو فآئته وأكلو لحم إبل فقآلو إن أنشغلنا للصلآة والطآهرة فاتتنا الجمعه؟! فهل يقدمون الجمعه أم الفآئته؟ نقول يقدمون الجمعه ولو تؤخر فىئتة لخوف فآتها قالو والظهر بدلا عنها إذا فاتت فإذا فاتت الجمعة فإنها لاتُصلى على صفتها بل تُصلى . والصلوات تنقسم إلى أنقسام وقت القضآء.

أقسآم الصَلآة الفآئتة ::

مايقضى على صفته- مايقضى على غير صفته- مآيُقضى على صفته في مآبين وقته من الغد

قال رحمه الله تلزم الجمعة = أي تجب لأن لزوم الشيئ وملازمته بمعنى أنه لا ينفصل أحد المتلازمين عن الآخر فمعنى تلزم أي تجب وتلزم الجمعة كل ذكر والمراد بالذكر البالغ أي المٌكلف وخرج به الأنثى فلاتجب الجمعة على المرأة وإن لم تجب على المراه فغنها لاتجب على الإنثى من باب أولى وهذا محل إجماع وعن الآمآم احمد بن حنبل قآل أنها لاتصح للمرآه وهي بإجمآع ,,وهذا ممآ يؤيد أن صلآة الجمعة أنها صلاة مستقلة وليست فرض الوقت فلو كانت فرض الوقت فغن المعلوم أن الظهر تجب على المرأة,,

-يقول رحمه الله الحر خرج به العبد لان العبد محبوس على سيد ومن شروط وجوب الجمعة أن يكونَ حرآ فخرج بذلك العبد قالوا لأن العبد مشغول بخدمة سيده فلا يُشغل بخدمة له!! أي المشغول لايُشغل

وأيضآ قيآسا على عدم وجوب الجماعة عليه وصلاة الجمآعه لاتجب على العبد

1/ لأن العبد مشغول بخدمة سيدة والمشغول لايشغل.

2/ أن العبد لاتجب عليه الجمآعه فكذلك لاتجب عليه الجمعه.

وظآهر كلام المؤلف رحمه الله—أن العبد لاتجب عليه ولو أذن له سيده – ولو أمره سيده وقال إذهب يجوز أن وصل المسجد أن ينصرف لقول أهل العلم أنها لاتجب على العبد

والقول الثاني في هذه المسأله ان صلاة الجمعة تجب على العبد إذا اذن له سيده

قآلو لأن العلة في الانشغال وإن زالت العله جآز له

3/ أنهآ تجب على العبد مطلقآ سوآء إن أذن السيد أو لم يأذن لأن حق الله مقدم على حق العبد وعلى قيآس ذلك على صلآة الجمآعة في أنها لاتجب على العبد فإن بينهما فرقآ وذلك أن الجمآعة تتكرر كل يوم وليلة خمس مرات بخلآف الجمعه فإنها لاتتكرر .وإنشغال العبد بسيده هذا الأمر مطروح لأنه ينتقد فيما لو أذن بل فيما لو أمر والصواب أن الجمعة تجب على العبد كغيره لعموم قوله تعالى:: يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ فكل مؤمن حرآ كان أو عبدا وجب عليه أن يُجيب النداء .. خَرجَ من هذآ النداء الأنثى أنها ليست من أهل الجمعة والجمآعات,

*يقول رحمه الله مكلف مسلم أي بآلغ وعآقل ومسلم وهذآن الشرطان في الوآقع لآحآجة لذكرهمآ لأن التكليف والإسلام شرطان في كل عبادة الصلآة وهي الصلآة لاتجب على من كآن مكلفا مسلمآ وهذآن الشرطأن في الواقع لافآئدة منه بل هو تطوير بلآ فآئدة وهنآ المقام هنا الخآصة بيوم الجمعة وذكرت في شروط وجوب الصلاة لكن هنآ الشروط زىئدة عن الشروط العآمة

من هوَ المُكلف؟

هو البالغ العاقل والغير مكلف هو الذي من لاتجب عليه لمآذآ؟؟ لأان الغير مكلف لم تلزمه الوآجبآت لقول النبي صلى الله عليه وسلم :رفعَ القَلمْ عن ثلآثه النآئم حتى يستيقظ , وعن الصغير حتى يبلغ , وعن المجنون حتى يفيق.

إذن غير المٌكلف لاتلزمه الواجبات إلا مآيتعلق بآلمآل وثآنيآ مآأُميطَ الحُكم فيه بسبب بقطع النظر عن الفآعل فهنا يجب على الصبي فالأول في الزكآة ..

:: الخُلآصة ::

الغير مُكلف عمومآ كآن صبيآ أو مجنونا أو معتوهآ سقطت عنه الوآجبأت إلا في المآل أي الزكآة لأن الزكآة تجب في الذمة وإلا مآعُلق الحكم فيه على سبب بقطع النظر عن الفآعل .

والفرق بين الصبي والمجنون الغير مٌكلف؟؟

إذا أن الصبي كآن مميزا صلى الجمعة فصلاته تصح بخلاف المجنون والنية شرط في العبادة والشرط بينهما وآضح , وخَرج به عن الكآفر فلا تجب الجمعة على الكآفر لاتصح منه ولا تجب عليه , فالجمعة لاتجب على الكآفر ولايجوز أن تأمره أن يُصلى الجمعه أو أي صللآة أخرى لأنه ليسَ أهلا للعبادة فلا تجب عليه ولاتصح منه.

  • إذا وُجد كآفر عن المسجد وقت الصلآة فمن المعلوم كمأ سبق فلايجوز أمره بالصلآة فلنأمره بالاسلام أولآ ثم نأمره بالصلآة ولايجوز أن نأمره للصلآة وهٌنآ مسألة مٌهمه لأهل الحُسبة ؟؟

هَل يُلزم بالأبتعآد عنْ المَسجد أي يجب إبتعآدة عن المسجد والناس يصلون أم نقول لهمْ إبتعدوآ ؟

نَعم يجب إبعآدهم وقربهم من المسجد إعلانآ للمنكر ولأان فيه مرآغمة للمسلمين ولأن هذآ الكآفر تٌجهل حآله فيظن أنه مُسلم فيغتر به! إذن إذا وجدنا شخصآ عند المسجد نأمره بالصلآة لأن بعض الناس من بعض الجنسيات يكون منهم المسلم ومنهم الكآفر فلا يجب إبقآئهم عند المسجد والسبب كمآ أوضحنآ .

*يقول رحمه الله لأن الاسلام والعقل شرطآن للتكليف وصحة العبآدة فلا تجب على المجنون ولا الصبي وذهب بعض العلمآء إلى الصبي إذا لزمته المكتوبه لزمته الجمعة وقد أوجب بعض العلماء المكتوبه وأن الصلآة لاتجب إلا عند البلوغ ويؤمر بها لسبع ويُضرب عليهآ لعشر,, قآل ابن شهابمرفوعا الجمعه حق مشروع واجب عل كل مسلم إلا أربعة :

عَبدْ .. ومملوك .. وإمرأة .. وصبي.. ومريض روآه أبو دآود.

*يقول رحمه الله مستوطن ببنآء أي أنه أقام بهذآ البناء بإستوطآن وشرطه شرطآن

الإستوطآن وبنآء ضده غير الإستوطآن وقوله أن المستوطن أنها لاتجب على غير المستوطن والقول الثآني في هذه المسألة أنه لايشترط في الإستوطان إنه يكون ببنآء إلا وكآن بقيآم أو عمود أو بيوت شَعر

فإن الجمعه تجب عليه ويشترط بذلك أن يكونو يزرعون كما يزرعون أهل البلد وهذآ إختيار شيخ الإسلام ابن تيميه رحمه الله وان يكون إستوطآنه ببنآء,,

- يقول ببنآء مُعتآد ولو كآن فَرأسخة من حجر أو قصب أو نحوه لا يرتحل عنه شتىء أو صيفآ , فمآدآم هذآ المكآن واحد حتى ولو تفرق فلتجب عليهم الجمعة والمرآد بذلك التفرق اليسير مآدآم المُسمى وآحدآ فمثلآ:

- منطقة من المناطق مكة مثلآ إذا كان فيها بيوت متفرق عنها ليس بينه وبين المسجد أكثر من فرسخ والفرسخ بالأميآل 3 أميآل وهوَ مصيرُ والفرسخ قدره سآعه ونصف أو بالإبل والميل قدره نصف سآعة فيتمكن الانسان أن يقطعها في نصف سآعة ,

- إذن هنى إذا الإنسان كان في البلد فإنه يجب عليه الجمعة سوىء سمع الندىء أو لم يسمع النداء فلهذا قال تلزمه بعينه وأما من كان في البلد يجب عليه السعي إليها قريبا كان أو بيعدا

- فالإنسان لايخلو من حآلين:

- إذا كان في البلد تجب عليه الجمعه وهذآ لاخلآف عليه .

- والخلآف فيمن كآن خآرج البلد فالعلمآء إختلفو فيهآ وأشهرها ثلآث:

- 1/ من كآن خارج البلد لاتجب عليه الجمعة مطلقآ قال لإنه ليس من أهل البلد فلا يلزمه الإجتماع معهم.

- 2/أن من كان خارج البلد تجب عليه الجمعه إذا يؤيه الليل إلى أهله فتجب عليه الجمعه ومعنى ذلك بحيث أنه صلى الجمعه وآصل إلى أهله قبل الليل فإذا قدمنا هذآ الشخص مقيما خارج البلد ولكن يتمكن أن يأتي الجمعه ويصل لإهله , فغن لم يصل إلى أهله إلى الليل فإنه لاتجب عليه الجمعه والسبب بالمشقه وقآلو ولاسيما إن كان الزمن مخوفآ.

- 3/وإذا كان بينه وبين المسجد أكثر من فرسخ لم تجب للعبرة بالفرسخ إذا كان خارج البلد فلم تجب عليه الجمعة وغن كان دون ذلك فإنها لاتجب لآن الغالب مازاد على الفرسخ لايسمع النداء والله تعالى وتبارك تعالى يقول : يأأيها اللذين آمنوا إذا نودي للصلاة يوم الجمعه

- والصحيح في هذه المسألة أن الامام احمد رحمه الله أن الحكم معلق بسماع النداء فمن سمع النداء وجب عليه الحضور سوآء إن وجد فرسخ أو أكثر وهذآ الراجح والحكم معلق بسمآع النداء فمن سمع النداء وجب عليه الإجابه سواء كان قريبآ أو بعيدآ لأن الله عز وجل علق الحكم بسماع النداء

- يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ فإذآ وجبت عليه الإجابه وجبت عليه الصلآة والجمعه من بآب أولى

- والقول الرآجح في هذه المسألة وهذآ الضىبط خير من أن نحدده بالفرسخ لآن التحديد بالفرسخ إختلافه بالآراضي كهضىب أو جبال تحول إلى السمآء لكن إن أمطنا الحكم في سمىء النداء صىر منضبطآ .

  • لَكن إن سَمع الندآء ولوْ بمكبرآت الصوتْ الآذآن الآن في هذه الأزمنة بمكبرآت الصوت فهل نعتبر باآذان الأصل أم نعتبر حقيقة الأمر ؟
  • هّذآ فيه إحتمآل أن نعتبر حقيقة الأمر مالم يكن هنآك مشقة فنقول إذا سمع النداء سوآء سمعه بصوت مجرد فيجب عليه الإجابه ونحتمل أن نعتبر الأصل أن الزيآدة في الصوت في الواقع هي زيآدة طآرئة والطآرئ بالنسبه للآذان بدليل أن الفقهاء رحمهم الله قآلو أنه إن الإنسان لو لم يسمع الندآء لتشويش أو جلد أو أصوآت فإن هذآ لايسقط الحضور ولايرفع الحكم وهذآ دليل على إعتبار الأصل لكن في الوآقع قد يٌقال مآلم يَكن ْ مشقة مثل بعد وآضح أو شدة الحر أو عدم توافر وسيلة نقل , والأحوط وابرء لذمة أن يقال أن الحكم معلق بواقع الأمر اللهمْ إن كان البعد وآضح او كان هناك مشقة مثل شدة الحر,,
  • يقول رحمه الله فتلزمه بغيرة ولايجوز أن يآؤم فيهآ وأما من كان في البلد تلزمه بغيره لا بنفسه وهذآ الحكم مثل حكم المسآفر قسم الفقهاء المسافر رحمهم الله المسآفر على قسمين:
  • مسآفر سَفرآ يمنع القصر كمن نوى إقآمة من أربع أيام الإنسان إذا أتى بلد ونوى أن يقيم فيه أربع أيام تمنع قصر السفر يقولون هنا تلزمه الجمعه لابنفسه لكن بغيره بمعنى أنه إذا إقيمت الجمعة لزمته
  • مسآفر سفرآ يترخص برخص السفر أو بمعنى أن تكون إقامته لاتمنع القصر فهذآ لاتجب عليه الجمعه لابنفسه ولا بغيره فلو قُدم أن تآجر آتى بلد يبيع بضاعته يوم الجمعه ثم يرجع فجلس إلى الصباح فهذآ لاتجب عليه الجمعة لا بنفسه ولابغيره أما الأول الذي أقام إقامه تمنع القصر يجب عليه الجمعة

*.الخُــــلآصة.*

أن الجمعة تجب على ذكر حر مٌكلف مُسلم مستوطن من توآفرت فيه هذه الشروط وجبت عليه تلزمه الجمعة بنفسهِ ولهذآ نقول أن النآس بالنسبه للجمعة ينقسمون إلى أربعة أقسآم

1/من تلزمه الجمعه بنفسه وهو كل ذكرٍ مكلفِ مسلم حٌر مقيمٍ ببلد إقآمه إستوطآن .

2/من تلزمه الجمعة بغيره وهوالمسآفر الذي لايقصر ومن كان بينه وبين البلد أكثر من فرسخ.

3/من يلزمه فعلها إن حضرهآ وهو من تلزمه بنفسه أو بغيره أو قآم به عذر وجب عليه مريض مثلآ في الاصل المريض قآم به عذر.

4/من لن تلزمه لابنفسه ولابغيره ويدخل فيهم المسآفر اللذي لم ينقطع عنه الحكم السفر.

إنتهى بفضل الله

الأسئلة :

- هَل يعني أن صلآة الجمعه ليس قبلها وقتها نهي ؟

- الجمعه سَن أنها كغيرها فيهآ وقت نهي

-أثرتم قبل يومين عن لاحرج من تقشير الحواجب لكن يتجنب السوآد ولكن البعض لايشقر الحاجب كله لكن بعض الشعيرآت التي تكون فوق الحاجب فتظهر كأنها محفوفه ولكي تبتعد عن إسم النمص فتستخدم هذه الطريقة؟كأنهمآ منموصتآن؟

التشقير لابأس به لكن يُخشى أننا نعتبر كوآقع الأمر أن من رأى هذه المرأه كأنها نمصت ولكن الأصل لابأس

-هل يجمع بين الصلاتين في السفر؟

الاأصل أن يجمع بالسفر من أسباب الجمع فيجوز له أن يجمع وإن لم يكن له حآجه

-أنا من الجزآئر أرجو رجل غضب على زوجته فقال إذا دخلتي بيت فلان فأنتي طآلق ثم إنه ندم على ماقال وأراد أن يلغي اللفظ وأثاره فما السبيل إلى ذلك ؟

هذآ يختلف بنية الزوج مدآم تلفظ لايمكن أن يتراجع فيه والأصل في هذه المسألة هنا لا يتم إلا أن ينوي الطلاق وإلا أن ينوي اليمين فإن كان قصده إن ذهبتي يقصد تعليق وأنها متى ذهبت تطٌلق فهنا الطللآق معلق بشرط

فإن وجد الشرط وجد المشروط وإن قصد بذلك المنع والتهديد عن المخلآفة فهذا حكمه حكم اليمين يكفر كفارة يمين وإن لم يكن له نيه فالأصل إنه يمين., والله أعلم

للإستمآع لهذآ الدرس تفضل بزيآرة هذآ الرآبط

http://www.quran-karem.com/play.php?catsmktba=7966

ترقبوآ التتمة إخوآنكم بشبكة القرآن الكريم والله من ورآء القصد

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
8 + 3 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المقال السابقة
المقالات المتشابهة المقال التالية
جديد المقالات

القائمة الرئيسية

Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com
Rollover - Zajildot.com

احصائيات الموقع

جميع المواد : 6461
عدد التلاوات : 1490
عدد المحاضرات : 1769
عدد المقالات : 194
عدد الفلاشات : 167
عدد الكتب : 131
عدد الفلاشات : 167
عدد المواقع : 102
عدد الصور : 156
عدد التواقيع : 117
عدد الاناشيد : 321
عدد التعليقات : 2486
عدد المشاركات : 80
انت الزائر :1627587
[يتصفح الموقع حالياً [ 12
الاعضاء :0الزوار :12
تفاصيل المتواجدون

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية :

Download Windows media Player Download RealPlayer11GOLD Download Flash Player Download Adobe Acrobat Reader Download WinRAR

شبكة القران الكريم

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم ومسلمة

مبدعي نت

انت الزائر1627587 يتصفح الموقع حالياً[12]  تفاصيل المتواجدون